كتبت ابنة مامون حميده مقالا قالت ان النائب العام افادهم ان مامون لم يفتح فى مواجهته اى بلاغ وطالبت باطلاق سراح ابيها مادام لا يواجه اتهاما ونحن نعيش مسرحيه سخيفه جدا المجلس العسكرى يعتقل رجال العهد السابق و ٩٩٪؜ منهم ملوثين بالفساد حتى اخمص قدميهم وبعضهم قاتل ولكن المجلس خلق منهم ضحايا باعتقالهم بدون التحقيق معهم او توجيه اى اتهام لهم او تقديمهم لمحاكمات ولو شاء المجلس لحرك ضدهم اجراءات عادله فأغلبهم ملوث بالفساد الذى تحدث عنه عقاراتهم وعرباتهم وأموالهم فى الداخل والخارج وأملاكهم ولو تحرك النائب العام قليلا بدل هذا الجمود الذى يعيشه وراجع فقط أملاكهم من ناحية العقارات فقط لوجد مخالفات لاحد لها ولفتح بلاغات وبلاغات فبعضهم احتل حتى عقارات الأوقاف !! وبلا حياء ولو تحرك نحو العطاءات فى وزاراتهم او لو تم فقط تفتيش منزل كل منهم لوجد ملايين الدولارات عند اغلبهم وهذه حيازة عمله اجنبيه يعاقب عليها القانون وحتى الذين وجه لهم النائب العام اتهامات فهى تتقاصر امام اجرامهم فعمر البشير يواجه حتى الان اتهاما بحيازة عمله اجنبيه وغسيل اموال اما على عثمان shoot to kill فهذا من نقاءه لم يجد النائب العام اى اتهام ضده فهو متحفظ عليه فقط !! وكذلك احمد هرون الذى خطب فى جنوده موجها لهم (امسح اكسح ماتجيبو حى ) وأقوال على عثمان واحمد هرون هذه فقط (دعك عن افعالهم ) تشكل جريمه تحت طائلة الماده ٢٥ من قانون العقوبات التحريض والتحريض كما عرفه القانون هو اغراء الشخص لغيره بارتكاب جريمه او أمره لشخص مكلف تحت سلطاته بارتكابها وبناء على تحريض على عثمان واحمد هرون قتل الكثير من ابناء جبال النوبه ودارفور وهى جريمه تصل فيها العقوبه للسجن ١٠ سنوات سجن فما بال النائب العام لا يولى ذلك اهتماما ان اعتقال رموز الانقاذ وتركهم فى السجون بلا اتهامات يخلق منهم ضحايا وهذا هو المقصود وهاهى ابنة مامون حميده تطالب باطلاق سراح والدها لانه حتى الآن لا يواجه اتهاما !!!
وهكذا بعد قليل سيسير ذوى المعتقلين مظاهرات وسيتصلون بمنظمات حقوق الانسان وغدا ستأتى منظمات حقوق الانسان لزيارة السجون وستجدهم فى السجون بلا اتهامات وستطالب باطلاق سراحهم وسيقال ان منظمات حقوق الانسان طالبت باطلاق سراحهم وسيطلق سراحهم وهذه هو المقصود من المجلس العسكرى وسيصبحون احرار وأياديهم ملوثه بدماء اهلنا وجيوبهم مليئه بامولانا فياسيدى النائب العام قم بفتح بلاغات ضد على عثمان واحمد هرون بتهمة التحريض او فاليتحرك أولياء الدم من اهلنا النوبه او اهل دارفور لتحريك الاجراءات حتى لايضيع دم اهلكم هدرا فالمجلس العسكرى يمسرح انكم يا نائب عام السودان باعتقالك لا شخاص بغير فتح بلاغات ضدهم تقوم بتشويه وجه الثوره التى هتفت بحريه سلام وعداله فانت تجعلها تظهر متناقضة مع نفسها فتنادى بالعداله وهى تظلم وتنادى بالحريه وهى تعتقل !! فافتح لهم بلاغات لتقنن وجودهم فى السجن ولتقتص لضحاياهم وبدل هذا الترف الذى يعيشون فيه وهم فى السجن مكيفات واكل من المطاعم (ديلفرى )فبعد فتح البلاغات يجب ان يحولوا لحراسات الشرطه مثلهم مثل اى متهم آخر بلا سرائر او مكيفات فلا ينبغى لمؤسسه من مؤسسات العداله ان تمارس التمييز بين من هم فى حراساتها

محمد الحسن محمد عثمان

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

 

وسؤال اين هيئة محامو دارفور ؟؟!! ومالها لم تحرك اجراءات ضد عمر البشير فى اعترافه بقتل ١٠ الف من ابناء دارفور فى سبب لايذبح فيه خروف ومالكم تواريهم ولم تفتحوا بلاغات فى حميدتى الذى حصد اهلكم حصد وهذا ليس وقت التوارى ودماء اهلكم تنادى القصاص القصاص ومابنقبل الديه