يوجد هنا المزيد من المقالات

مما لا جدال فيه ان اصلاح المؤسسة العسكرية بكافة تشكيلاتها هو هدف اساسي لثورة ديسمبر المجيدة، بل هو هدف مركزي لكل جهود صناعة الاستقرار السياسي وبناء الديمقراطية في السودان. فالحكم الديكتاتوري الذي جثم على صدر السودان على مدى السنوات الثلاثين الماضية لحكم البشير لم يكن نتاجا لحكومة 

في التاسع عشر من أبريل نشرت محطة أخبار عالمية تقريرا يحتوي على تسجيلات بالفيديو للسيد إسماعيل جيدا، المنتمي للسيليكا، وذلك خلال تحقيقاتٍ أعقبت القبض عليه بدولة تشاد، والتي إعترف فيها بتكوينه بالتنسيق مع رئيس أفريقيا الوسطى السابق مايكل جوتوديا، لمجموعة مسلحة مهمتها مهاجمة مصالح لدول 

 ماهية المسألة السودانية ؟!! ** اذا لخصنا (المسألة السودانية ) من ( قمة الجبل) سنقول : (كلام القايد عبدالعزيز الحلو اوالطوفان). و للتذكير فان كلام القائد عبد العزيز الحلو المنوه عنه هو موقفه التفاوضي في جوبا الذي قال فيه :(العلمانية او نذهب الي تقرير المصير كما ذهب الجنوبيون من قبل ) .