يوجد هنا المزيد من المقالات

قلنا لهؤلاء الشباب انه لولاكم لما استطعنا اقتلاع الإنقاذ. نعم اعترفنا لهم بكل الشجاعة والصدق وانحنينا لهم احتراماً وتقديراً وودّاً. نحن آباءهم وأعمامهم وخيلانهم. سرنا خلف راياتهم ( حريه سلام وعداله ).. شعاراتهم التي زلزلت اعتى دكتاتوريه في التاريخ قديمه وحديثه. كنا نتغنّى 

هذه سابقة تاريخية، وحادثة نادرة، و المسماة المنشور (21 /2020) والذي اصدره بنك السودان المركزي يوم ١٧ سبتمبر ٢٠٢٠م، والقاضي بتضمين مدخلات إنتاج صناعة التبغ والسجائر ضمن السلع الضرورية، وتخصص لها نسبة من (حصائل الذهب والسلع الأخرى).