بسم الله الرحمن الرحيم

عبّاس يا أهزوجة المجد الوليد

وأساور الأفراح طوَّق حسنها كلّ المعاصم.. كلَّ جيد
عبَّاس أنت النشر أفرغ عبقه سمحاً سماحة أرضنا المعطاءة الخضراء
رفداً لا يدانيه رفيد
عباس أُحجية.. تحكيها جدَّاتنا لأجيال الصمود
عباس رائدنا..
وكيف لا؟.. والمجد يشهد والخلود؟

نوبيُّ قلنا يا فتي..
ودماء ترهاقا أريقت في تراب العزّ والإرث التليد
زنجيُّ قلنا يا فتي...
وحرائر الأبنوس ترقص رقصة الموت المجيد
عربيُّ قلنا يا فتي...
وصهيل خيلك ترهب الفرسان بالزند المعبّأ بالوقود
وطنيُّ قلنا يا سليل الأزهري والماظ والمهديّ الموشح بالتقي والأرض تنبئ بالمزيد


أمَّاه كفِّي دموع الحزن ريثاً ها هنا.. فاليوم عيد
وتسربلي دُثر الطهارة والجسارة مئزراً.. ثوباً مُوشَّي بالورود
وتبختري عزّاً وطولاً.. أنت أمٌّ للشهيد

عبَّاس رائدنا
ويقشع نوره ليلاً تمدّد فوق شطآن وبيد
يا من سقي بدمائه "ترس" المروءة في ثبات الأُسد والصبِّ العنيد
إنعم.. رقيق الطبع موتك غاية ترنو لها هامات من ركلوا الحياة الحياة.. ولا أزيد