الي الجميل دكتور هجو ادريس محمد اعترافا مني بثقافة وفكر وشهامة ونبل واستقامة هذا الرجل ، شهادة فى حق رجل قلّ نظيره ، و بديهي أنها لا تزيده شهرة و لا تكسبه سمعة ، فهنئنا لنا بأن نرى شخصية بهذه القامة تشرف السودان في المحافل الدولية .
في الحقيقة أكن لدكتور هجو الكثير من الاحترام و التقدير، مثمناًحفيظته المعرفية وكذا استقامته النادرة، وصرامته وشجاعته في إبداء الرأي، وهو ما أكسبه احترام كل من عرفه وحتى مبغضوه فهو رجل وقور شهم، متواضع اجتماعي من طراز فريد حقا هناك بعض الأشخاص يفرضون عليك احترامهم فلا تجد حرجا في أن تقول فيهم كلمة حق.. ووقفة إنصاف يستحقونها. فهو شخصية فذة واعية مفعمة بالإنسانية والنبل و يملك فكرا عاليا، رجل نزيه ويعامل الناس كلها سواسية ولا توجد في قلبه العنصرية والحقد الطبقي فهو من رحم المجتمع الكادح ابن اشلاق الجيش انه يعيد إلينا الأمل بأن نشاهد وجوه تخدم مصالح الوطن وتساهم في نهضة المجتمع من الخراب والتخلف والفساد والفشل والمحسوبية على مختلف الأصعدة.
لقد كان لي كبير الحظ أن كنت دفعته و زميله فشهادتي فيه مجروحة ياسلام علي الناس المهذبة رجل اخو اخوان مقنع كاشفات يحب الناس مثال للقائد الشاب ابن البلد ونسأل الله سبحانه أن يعينه، ويوفقه ليواصل عطاءه .
لا شك عندي دكتور هجو من أولئك الرجال الأوفياء الذين حققوا بجهدهم وحرصهم طموح المجتمع وسعادة أفراده، فأنجزوا ما وعدوا، وسعوا إلى حيث أرادوا.. فتحقق لهم الهدف، ونالوا الغاية، وسعدوا بحب المجتمع وتقديره... هؤلاء الرجال لا يريدون بأعمالهم جزاءً ولا شكوراً فطروا على بذل الخير، فوجدوا القبول والاحترام من أفراد المجتمع .. الأولي .أعجبني الرجل بتواضعه وحلمه ، فهو يسعى إلى تحقيق النجاح فكان النجاح ملازماً له في أعماله ومسؤولياته حيث تم تكريمه خمس مرات علي التوالي من جامعة الإمام محمد بن سعود في مجال التميز في النشر العالمي ...الشئ المحزن أن يتم فصله من الطاقة الذرية السودانية وجدت خطاب الفصل في قروب واتساب حتي كلمة دكتور في خطاب الفصل مستخسرنها فيك تبا لهم الارذال .. لاتزال الدولة العميقة تمسك بمفاصل الدولة .. لا تحزن يا صديقي أنه لشرف كبير لك أن تفصل من هذه المؤسسة اجزم ان علي رأسها جاهل لا يعرف امكانياتك و مقدراتك .. الحسرة علي بلادي في فقدان الكوادر الوطنية الشابة حقيقة لم تسقط بعد...
لابد من ثورة أخري داخل مؤسسات الخدمة المدنية لتفكيك الدولة العميقة التي لا تزال موجودة و تمارس الترهيب والتعذيب وسياسة الإقصاء والإبعاد واستنزاف ميزانية وأموال الدولة، وشرعنت الفساد.فصل الكفاءات و الكوادر يعتبر اهدار لموارد الدولة و افقارها ، في ظل الدولة العميقة هنالك من يمارس الفاسد الادارية لترهيب و تشريد العاملين عليه نرفض هذا السلوك البربري فالثورة لم تاتي الا من أجل وطن سليم ومعافي من الأمراض و الاسقام النتنه و العنصرية البغيضة قطعا سوف ترجع إلي وظيفتك مرفوع الراس في دولة العدل و القانون و اكيد قلم الظلم مكسور
#لم تسقط بعد
د. البشير حميدان
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.