صديق عبد الهادي

كتب رفيقنا في الحزب الشيوعي السوداني وعضو لجنته المركزية الاستاذ تاج السر عثمان بابو مقالاً صحفياً بعنوان "تجربة إنقسام الخاتم". تمَّ نشره في يوم 8 يونيو 2016 على صفحات عدد من المواقع الاليكترونية السودانية المقروءة، وفي طليعتها موقع

صدر في يوم 2 يونيو 2016 عن مؤسسة الاقتصادي السوداني، بمدينة فلادلفيا، ولاية بنسلفانيا في الولايات المتحدة الامريكية كتاب في الإقتصاد السياسي تحت عنوان "مشروع الجزيرة وبؤس الحركة الإسلامية" لمؤلفه صديق عبد الهادي، حيث يقع الكتاب في

دشن دكتور سلمان محمد احمد سلمان مؤخراً كتابه حول انفصال جنوب السودان، والذي صدر تحت العنوان المذكور اعلاه. كان ذلك في الاسبوع الماضي بمنطقة واشنطن الكبرى، وفي يوم امس الموافق 16 ابريل 2016

إن تاريخ الشعوب لا يبنيه الافراد الأُحْدانُ لفرادتهم، ولا تنسج قماشته الاحداث المعزولة، وانما تبنيه الشعوب بفعلها الجمعي ومن خلال الاحداث التي توحدها.

ما من احد اظنه ينسى ذلك البوستر الدعائي الشهير وفي إطاره تلك الصورة الكارزمية للمناضل الراحل شيخ الامين محمد الامين، وبتلك اللحية المميزة