أحب الجمال فى روعة الأشياء

أعشقه فى سحر ترتيل أسمعه عند الفجر
وفي نغم يطربني كعزف ناي أو وتر
أحب الجمال فى دروب دنياي الكثر
فى عش على شجرة أو شق جدار
وعصفور يطير كما يريد فهو حر
أحب الجمال فى المساحات الخضر
فى السهول نهاية الخريف كل عام
عندما تتلون وتتحات أوراق الشجر
فى تجمع السحب وألوان قوس قزح
فى دعاش الخريف ونزول حبات المطر
فى إخضرار المروج والبساتين الفسيحة
وباسقات النخيل و تلون ثمار الشجر
أتنسمه عطراً يفوح من الرياحين البرِّية
وصباحاً ومساءاً عند تفتح الورود والزهر
احب الجمال هكذا حساً ووجوداً فأنا بشر
فى كل ما خلق الله جميلاً بحكمة وقدر
على الأرض إن هو شكل حيوان أو بشر
أو أي شكل ومخلوق يعيش تحت بحر
أحبه إن كان نقشاً طبيعياً على حجر
أحبه فى لوحة شياه ونوق بيض ترعى
وأغنام وبقر وحصين شهباء وحمر
أحبه فى صفاء الحياة من غير كدر
فى جنة الدنيا تملؤني بهجتها وتسر
بمقرن النيلين فى الخرطوم وقت العصر
أحب الجمال كيفما كان أو يكون
إن حل صدفة مجهولة كانت أو بقدر
أحب الجمال ليلاً عند اكتمال القمر
إنها أحاسيس شعور وضمير مستتر
إكتمل بناؤه الحسي قوياً منذ الصغر
كان ميلاده فى وطن جميل أحن إليه
باعادتنا عنه صروف ظلمها بين أشر
لكن يبقى أمل الرجوع وإن طال السفر
ويبقي أمل اللقاء بربعي هناك إن بقي عمر

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

////////////////////