السودان – كوورة/ بدر الدين بخيت

تطورت قضية ملف الفساد باتحاد كرة القدم السوداني، والذي وجهت فيه نيابة الفساد السودانية أمس الأحد، أمرا باستدعاء 6 من مسؤوليه.

ورفضت نيابة الفساد، التي مثل أمامها المسؤولون الستة، اليوم الإثنين، الإفراج عنهم بالضمان الشخصي، وذلك بعد بداية عملية التحقيق.

ورافق المحامي محمد سليمان حلفا، عضو مجلس اتحاد الكرة السوداني، ونائب رئيس اللجنة القانونية، السدادسي المتهم.

وأبدى رئيس الاتحاد، الدكتور كمال شداد، إنزعاجه الشديد من قرار نيابة الفساد، التي كان من ضمن تحقيقاتها مع الشخصيات مثار الاتهام، شراء سيارات بالنقد الأجنبي.

والمسؤولون مثار الاتهام، هم: "المهندس نصر الدين حميدتي، نائب رئيس الاتحاد ورئيس اللجنة والمالية، والأمين العام الدكتور حسن أبو جبل، والمدير المالي أمين حلمي، وكبير الموظفين الإداريين يعقوب محمد علي، وعبد القادر العوض عضو لجنة المسابقات السابق، وأمير محمد خير الموظف السابق بمكتب رئيس الاتحاد".