السودان-بدر الدين بخيت

نجح الهلال في تأمين صدارته لجدول ترتيب الدوري السوداني الممتاز لكرة القدم، وذلك بعد اجتيازه عقبة الأهلي مروي، بالفوز بهدف وحيد في المباراة التي جرت مساء اليوم الاربعاء باستاد الجوهرة الزرقاء في مدينة أم درمان، ضمن الأسبوع العاشر من الدورالثاني للمسابقة، ذلك إلى جانب 3 مباريات أخرى لعبت مساء الأربعاء.

أحرز هدف الهلال صانع الألعاب الأيسر سليم برشاوي الذي دخل بديلا في الشوط الثاني وذلك في الدقيقة 63.

وبهذا الفوز ارتفع الهلال إلى 54 نقطة منفردا ومستمرا في صدارة جدول الترتيب

وفشل الهلال في اختراق التنظيم الدفاعي المحكم للأهلي مروي، فظهرت الهجمات مخنوقة، ولم يجد ثنائي الهلال وليد الشعلة وإسكندر مساحات للتحرك بحرية وراحة، فلجأ الهلال لحلول التسديد من بعيد عن طريق أبو عاقلة.

وأضاع قائد ومهاجم الأهلي مروي شرف أبو روف فرصتين وهو في طريقه لمرمى الهلال، بعد تدخل قلب الدفاع عمار الدمازين، وإستبساله بإنزلاقه على الكرة وتشتيتها من أمام شرف.

ورد الهلال الذي سيطر نسبيا على الشوط الأول، بمحاولتين لوليد الشعلة بعد الدقيقة 30 كان إحداهما من انفراد بالحارس أحمد بيتر، ولكنه سدد فوق المرمى.

ومع بداية الشوط الثاني أجرى المدير الفني للهلال 3 تدريبات تباعا، بخروج كل من صانعي الألعاب بشة الصغير وعبد الرؤوف يعقوب والمهاجم محمد موسى الضي، ودخول كل من المهاجم إسكندر صامويل وسليم برشاوي، وموفق صديق.

وفي الدقيقتين 47 و51 أضاع إسكندر صامويل، فرصتين هدفين محققين، بعد مجهود فني رائع.

وفي الدقيقة 55 سدد لاعب الهلال أبوعاقلة كرة قوية خاطفة من خارج الصندوق، صدها الحارس أحمد بيتر ببراعة.

وبمجرد دخوله في الدقيقة 63 نجح سليم برشاوي في خطف هدف للهلال برأسه، مستفيدا من تالق موفق الذي تخطى المدافعين وعكس كرة داخل الصندوق قابلها سليم برأسه داخل الشباك.

واستمرت سيطرة الهلال وتفوقه فنيا بفضل الثنائي موفق وسليم حتى النهاية.


المريخ يقهر الخرطوم الوطني

قهر المريخ، نظيره الخرطوم الوطني، وانتصر عليه بهدف دون رد من ركلة جزاء، مساء الأربعاء، بستاد حليم شداد، ضمن الأسبوع العاشر من الدور الثاني لمسابقة الدوري السوداني الممتاز.

هدف المريخ جاء من ركلة جزاء في الدقيقة 60 عن طريق رمضان عجب.

ورفع المريخ رصيده إلى 51 نقطة، بينما تجمد رصيد الخرطوم الوطني عند 29 نقطة.

الخرطوم الوطني سيطر على معظم فترات الشوط الأول، بفضل ترابط خطوطه الثلاث، مع بروز قلبي الدفاع حسين الجريف ومحمد كِسرَه، والمخضرم قلق في وسط الملعب.

وأوجد مصطفى كرشوم، التوازن للخرطوم الوطني الذي سيطر على خط الوسط، في مواجهة ثنائي محور المريخ، ضياء محجوب ومحمد الرشيد.

وحصل الخرطوم الوطني، على أول ركلة ركنية في الدقيقة الرابعة، وفي الدقيقة 11 أضاع علي محمد علي لاعب الخرطوم الوطني، أخطر فرص الشوط الأول، وسدد رأسية مرت بجوار القائم الأيمن للمريخ.

وجاء رد المريخ قويًا من فرصة هدف محقق في الدقيقة 20، من حالة انفراد لرمضان عجب بالحارس عادل حسب الرسول، الذي نجح في صد الكرة ببراعة.

وفي الدقيقة 30، خسر المريخ جهود ظهيره الأيمن الدولي وليد حسن بسبب الإصابة، ودخل سفيان بدلًا منه.

وفي الدقيقة 40، فك محمد الرشيد، جمود المباراة، بتسديدة زاحفة من خارج الصندوق، تصدى لها الحارس عادل حسب الرسول بثبات.

وأهدر جوناس سلمون، فرصة هدف مؤكد للخرطوم الوطني، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين.

وفي الشوط الثاني، تغير حال المريخ، ونجح في تشكيل خطورة كبيرة على مرمى الخرطوم الوطني، مستغلًا ضعف الجانب الأيمن، وردت العارضة رأسية محمد الرشيد.

وحصل المريخ، على ركلة جزاء، سددها فيصل عجب بنجاح في الدقيقة 60.

وأجرى المدير الفني للمريخ، جمال خشارم، عدة تبديلات بخروج رمضان عجب والسماني الصاوي، ودخول عماد الصيني والغاني ريشموند أنطوي.

وأضاع ريشموند فرصة هدف محقق للمريخ، حين سدد بشكل ضعيف وهو في حالة انفراد تام.

وضغط الخرطوم الوطني بشكل قوي، وهدد مرمى المريخ أكثر من 3 مرات، قبل أن تنتهي المباراة بفوز المريخ 1-0.


مفاجأة للرابطة

باستاد حليم/شداد فجر الرابطة المهدد بالهبوط المباشر مفاجأة كبيرة، بفوزه على فريق الأهلي شندي بنتيجة 2-1 ليرفع الرابطة رصيده إلى 22 نقطة، وتجمد الأهلي شندي في 33 نقطة.

 

فوز الشرطة على الفاشر

وبدار الرياضة أم د مان، استعاد الشرطة عافيته بفوز مهم على الهلال الفاشر 2-1، ليرفع رصيده إلى 23 نقطة، وتجمد الهلال الفاشر في 28 نقطة.

 

تعادل حي العرب والاُبَيِّض

وبملعب الخرطوم الوطني، أفلت حي العرب بورتسودان من الخسارة أمام الهلال الاُبَيِّض، بإدراكه التعادل في الشوط، لتنتهي المباراة 1-1، ليرتفع الابيض برصيده إلى 49 نقطة، وحي العرب إلى 40 نقطة.

 

وضمن الجولة نفسها، فجر الأهلي عطبرة متذيل الترتيب، مفاجأة بالفوز 3-1 على الهلال كادقلي، بستاد الجوهرة الزرقاء.

ورفع الأهلي عطبرة رصيده إلى 17 نقطة، بينما تجمد رصيد الهلال كادقلي عند 20 نقطة.

 

وعلى ملعب الخرطوم الوطني بمجمع نادي الأسرة، استعاد المريخ الفاشر، توازنه بالفوز 2-1 على الأهلي الخرطوم.

سجل هدفي المريخ الفاشر، أحمد عبد الله ضُفُر وحسن الحرية، فيما أحرز محمد صالح هدف الأهلي الخرطوم.

ورفع المريخ الفاشر رصيده إلى 41 نقطة متقدما نحو مراكز اللعب بكأس الكونفيدرالية، بينما تجمد رصيد الأهلي الخرطوم عند 24 نقطة.

 

وخرج ثنائي عطبرة، الأمل والفلاح بالتعادل 2-2، في المباراة التي جرت بدار الرياضة أم درمان.

ورفع الأمل رصيده إلى 45 نقطة مقابل 26 نقطة في جعبة الفلاح.