مصدر الخبر / قناة سكاي نيوز


أنعش الأهلي المصري آماله بالتأهل إلى ربع نهائي مسابقة دوري أبطال أفريقيا في كرة القدم بفوزه الصعب على ضيفه النجم الساحلي التونسي 1-صفر بملعب السلام في القاهرة في ختام الجولة الخامسة قبل الأخيرة من منافسات المجموعة الثانية ضمن دور المجموعات (ثمن النهائي).


وسجل النيجيري جونيور أجايي هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 32.

وثأر الأهلي لخسارته بالنتيجة ذاتها أمام النجم الساحلي في الجولة الأولى، وحقق فوزه الثالث رافعا رصيده إلى 10 نقاط في الصدارة بفارق نقطة واحدة أمام النجم الساحلي والهلال السوداني الفائز على مضيفه بلاتينيوم الزيمبابوي 1-صفر في افتتاح الجولة.

وبات الاهلي بحاجة إلى نقطة واحدة في مباراته الأخيرة أمام مضيفه الهلال السبت المقبل، علما بأن الفوز سيمنحه الصدارة، فيما يتعين على النجم الساحلي الفوز على ضيفه بلاتينيوم لضمان تأهله بغض النظر عن نتيجة مباراة الأهلي والهلال.

كما أن الهلال بات مطالبا بتحقيق الفوز على الأهلي لحجز بطاقته إلى الدور المقبل.

وجاء الشوط الأول متوسطا فنيا، وعاب لاعبو الأهلي العصبية الزائدة والبطء الشديد في الهجمات والتسرع ما منح الضيوف أفضلية في بداية المباراة كادت تسفر عن هدف أول بتسديدة لسالم بوخنشوش أبعدها الحارس محمد الشناوي بصعوبة إلى ركنية (5)، ثم انفرد الدولي الجزائري كريم عريبي بالشناوي وسدد كرة زاحفة أبعدها الأخير إلى ركنية (21).

وانتظر لاعبو اللأهلي حتى الدقيقة 30 لتشكيل خطورة على مرمى الضيوف بتسديدة لحسين الشحات من انفراد أبعدها الحارس أشرف كرير إلى ركنية.

وتحسن أداء أصحاب الأرض، ومن هجمة منظمة مرر التونسي علي معلول كرة عرضية زاحفة سددها الشحات بقوة أبعدها الدفاع من على خط المرمى فارتدت إلى أجايي الذي سددها على يمين كرير (32).

وكاد عمرو السولية يضيف الهدف الثاني للأهلي من تسديدة قوية اثر تمريرة عرضية للشحات لكن الحارس أنقذ الموقف بصعوبة (34).

وانحصر اللعب في وسط الملعب وهدأ إيقاع المباراة تماما، مع محاولات هجومية لكلا الفريقين، لكن دون خطورة على المرميين.

وشهدت الدقيقة 90 الظهور الأول للسنغالي اليو بادجي القادم للأهلي من رابيد فينا النمساوي مقابل مليوني يورو، حيث تم قيده في قائمة الفريق الإفريقية مكان المغربي وليد أزارو الذي تمت إعارته للاتفاق السعودي لمدة ستة أشهر.