السودان - بدر الدين بخيت

فاجأ فريق حي الوادي، ضيفه المريخ وكبده أول خسارة هذا الموسم، بالفوز عليه (0/1) عصر اليوم الثلاثاء، بمدينة نيالا جنوب غرب السودان، ضمن مباريات الأسبوع السادس لمسابقة الدوري السوداني الممتاز.

أحرز هدف حي الوادي لاعبه الدولي الجنوب سوداني أتير توماس في الدقيقة 72.

ونجح حي الوادي في تهديد المريخ في الشوط الأل بهجمات خطيرة، وأضاع النيجيري أنوك هدفين مؤكدين، في المقابل أضاع الوادي فرصة هدف محقق من ظهير المريخ السابق مصعب عمر.

وفي الشوط الثاني أفسح الوادي بقيادة مبارك سليمان المجال للمريخ في تبادل الكرة وإفساد الهجمات وقيادة هجمات مرتدة، في وقت تألق فيه حارس مرمى الوادي الدولي الجنوب السوداني جمعة جينارو في التصدي لكل الكرات العالية، إلى جانب تألق الدفاع الشيخ.

ونجح حي الوادي نيالا بهذا الفوز في اعتلاء صدارة الترتيب بوصوله النقطة 11، وبالمقابل تجمد المريخ في 7 نقاط.


الهلال يسعى لمصالحة جماهيره على حساب شندي

يخوض الهلال أول إختبار له كبير وحقيقي بالدوري السوداني لهذا الموسم، وذلك أمام ضيفه الأهلي شندي، في المباراة التي ستلعب مساء يوم غد الأربعاء في ملعب الجوهرة الزرقاء بمدينة أم درمان، في قمة مباريات الأسبوع السادس للمسابقة.

وتحمل المباراة تحديات نفسية كبيرة للهلال، بعد فقدانه ل7 نقاط في 3 مباريات، وجاءت أكثر المباريات ألما لجماهير، حين خسر بملعبه من الهلال كادقلي، أتبعها بالخسارة الثانية على التوالي من مضيفه الأمل، وأفلت من الخسارة بأعجوبة في المباراة الثالثة بتعادله في الوقت القاتل مع الأمل عطبرة.

ويسعى الفريق الأزرق، من خلال مباراة الغد إلى العودة لسكة الانتصارات لمصالحة جماهيره، بتحقيق فوز مقنع لتلك الجماهير لأنه سيكون على حساب فريق قوي مثل الأهلي شندي.

وقد استعد الهلال للمباراة بشكل جيد، ودخل معسكرا مغلقا ومبكرا منذ بداية الأسبوع الجاري، واستعاد كل لاعبيه من المنتخب بعد مباراة تنزانيا.

أما فريق الأهلي شندي فإنه نجح في استعادة توزانه بشكل قوي بعد خسارته للجولة الرابعة في ملعبه من الهلال الأبيض، وذلك بتحقيقه الفوز على مضيفه الخرطوم بهدفين دون رد في الجولة الخامسة.

وكان الأهلي شندي يتصدر الترتيب برصيد 10 نقاط، حتى ما قبل مباراة المريخ مع مضيفه حي الوادي نيالا والتي جرت عصر اليوم الثلاثاء، وفاز بها الوادي.

ويعتقد لاعبو الفريق وجهازهم الفني، أن الفريق نفسيا يستطيع أن يؤدي بشكل قوي ويحقق الإاتصارات حين يلعب خارج ملعبه، وهو التحدي الذي ينتظر الفريق غدا، أمام الهلال في أن يحقق الفريق الفوز الثاني على التوالي خارج ملعبه.