كوورة: السودان - بدر الدين بخيت
ضرب المريخ مضيفه الهلال الأبيض، بالفوز عليه (2-0)، مساء الأحد، في مباراة مقدمة من الجولة 7 من المرحلة الأولى لفرق المجموعة (أ) بالدوري السوداني الممتاز.

وأحرز للمريخ رمضان عجب، في الدقيقة 41، رافعا رصيده لـ6 أهداف في صدارة الهدافين، ومحمد عبدالرحمن من ضربة ثابتة في الدقيقة 60.

وبذلك، رفع المريخ رصيده لـ16 نقطةفي صدارة المجموعة الأولى، وتجمد الهلال الأبيض عند 11 نقطة، في المركز الـ3.

وسعى الفريقان لتقديم مباراة مفتوحة، لكن مفاتيح اللعب تعرضت لرقابة شديدة، حيث تابع إلهامي أحمد التِّش كظله، وواجه مدثر كاريكا رقابة شديدة من أمير كمال.

وظهر الأبيض أكثر رغبة في الوصول للمرمى من خلال عدة محاولات، كانت الأولى في الدقيقة 11، حين تابع محمد عباس، كرة عالية خلف المدافعين ولعبها مباشرة في المرمى لحظة خروج الحارس عبدالله أبو عشرين، فمرت جوار القائم.

ورد المريخ في الدقيقة 14، بأول محاولة من الكرة الزاحفة، التي سددها محمد الرشيد من على حافة الصندوق مرت جوار القائم الأمين.

وعاد الأبيض للمحاولات مجددا في الدقيقة 28، من الكرة التي عكسها المهاجم معاذ القوز من الجانب الأيسر بشكل خطير داخل الصندوق، فصدها أبو عشرين قبل وصولها رأس محمد عباس.

وفي الدقيقة 34، شتت قلب الدفاع صلاح نمر، كرة خطيرة عكسها داخل الست ياردات الظهير مؤيد عابدين، إلى ركلة زاوية.

لكن على عكس مجريات اللاعب، خطف الظهير الأيسر محمد حقار الكرة من مؤيد وعكسها داخل الست ياردات، فأخطئ الظهير الأيسر علي أوريال في تشتيتها، فتابعها رمضان وسيطر عليها داخل الست ياردات، ولعبها زحفة بهدوء في المرمى.

وفي الشوط الثاني، تألق المريخ وفرض أسلوبه، بينما ظهر الهلال الأبيض متباعد الخطوط، وفقد خط هجومه الدعم من صانع الألعاب عبدالرؤوف، بينما منح ثنائي المحور مفضل وإلهامي أحمد، خط الوسط للمريخ، الذي قاد هجمات مرتدة مؤثرة.

وتألق أحمد التش ومحمد عبدالرحمن، وعانى الثنائي من ارتكاب المخالفات معهما، ومن إحداها تمكن محمد عبدالرحمن من تسجيل الهدف الثاني، حيث سدد فوق الحائط البشري على الزاوية اليسرى للحارس أحمد عبدالعظيم، في الدقيقة 60.

وكاد المريخ أن يضيف أهدافا أخرى، عن طريق رمضان عجب والبديل خالد النعسان ومحمد الرشيد، وشكلت هجماته المرتدة خطورة كبيرة.

وفي الدقيقة 90، كاد محمد عباس، أن يقلص النتيجة من الكرة التي لعبها حلزونية من خارج الصندوق، فمرت بمحازاة القائم الأيمن.

////////////

الهلال يضرب حي العرب برباعية في الدوري السوداني
واصل الهلال نتائجه الكبيرة بالدوري السوداني، اليوم الجمعة، باكتساح مضيفه حي العرب بمدينة بورتسودان بنتيجة (4-2)، ضمن الأسبوع السادس من المرحلة الأولى لفرق المجموعة (ب) بالمسابقة.

أحرز أهداف الهلال كل من أطهر في الدقيقة 4، وشرف شيبوب في الدقيقة 42 من ركلة جزاء، وبشة الصغير في الدقيقة 64، وأمبومبو في الدقيقة 69.

وسجل لحي العرب، كل من ماهر عثمان في الدقيقة 19، وأسعد دبايوا في الدقيقة 66.

ورفع الفوز رصيد الهلال إلى 16 نقطة، محلقا في الصدارة وحيدا، وتجمد رصيد حي العرب عند 5 نقاط.

واستمتع الجمهور الكبير في ستاد بورتسودان، بأداء جيد من الفريقين وهجوم متبادل، لكن الهلال مارس هوايته الجديدة بإحراز الأهداف المبكرة عن طريق ظهيره الأيمن أطهر.

وظهر الهلال أكثر رغبة في إحراز الأهداف، فضاعت له عدة فرص مؤكدة عن طريق أمبومبو ووليد الشعلة، الذي حول الحارس شنان عباس تسديدته إلى ركلة زاوية بأعجوبة.

وأدرك ماهر عثمان، التعادل لحي العرب، مستغلا سوء تنظيم دفاع الهلال، وسدد بقدمه اليسرى كرة زاحفة على يسار الحارس يونس، في الدقيقة 19.

واعتمد حي العرب، على الهجمات المرتدة في بقية الشوط الأول، الذي قبل نهايته تقدم شرف شيبوب للهلال بالهدف الثاني.

الرغبة في التعديل

وفي الشوط الثاني، ظهر حي العرب أكثر رغبة في تعديل النتيجة، وتحرك بفاعلية من خط وسطه عن طريق حسن تِنْقَا ومحمد جياد، وجناجه الأيسر موسى قديم، وثنائي الهجوم ماهر وأسعد دبايوا.

لكن الهلال تماسك بقيادة نصر الدين الشغيل في المحور، وقاد هجمات مرنة من قلب الوسط عن طريق شيبوب وبشة الصغير، الذي أفلح بمجهود فردي في التلاعب بأحد المدافعين داخل الصندوق وسدد بيسراه في الزاوية اليمنى للحارس شنان معلنا الهدف الثالث.

لكن بعدها بدقيقتين، قلص أسعد دبايوا النتيجة لأصحاب الأرض، بضربة رأسية مستغلا للمرة الثانية سوء تنظيم دفاع الهلال.

وأعاد أمبومبو الفارق مجددا إلى هدفين لمصلحة الهلال، بإحرازه الهدف الرابع من كرة عكسها بشة الصغير داخل الست ياردات، فارتقى لها الكونجولي وضربها برأسه، فلامست القائم الأسفل وعانقت الشباك.

وكاد حي العرب أن يضيف عدة أهداف عن طريق أسعد ومحمد جياد الذي حول يونس كرته التي سددها من خارج الصندوق، إلى ركلة زاوية ببراعة في الدقيقة 81.

لتنتهي المباراة بالفوز الخامس للهلال من 6 مباريات، في وقت تلقى حي العرب خسارته الثالثة بالمجموعة، والثانية بملعبه.


////////////////
الرابطة يسقط مجددا بملعبه بالتعادل أمام المريخ الفاشر
أدرك فريق الرابطة التعادل في الوقت القاتل أمام ضيفه المريخ الفاشر، بنتيجة 1-1، في مباراتهما اليوم الأحد، ضمن الأسبوع الأخير من المرحلة الأولى لفرق المجموعة (ب) بالدوري السوداني الممتاز.

وأنقذ اللاعب الصاعد محي الدين إسماعيل، الرابطة من الخسارة، بإدراكه التعادل في الدقيقة 80، مقابل هدف تقدم به مجدي عبداللطيف للمريخ الفاشر.

وكان فريق الرابطة هو الطرف الأفضل في المباراة، وأضاع مهاجموه مصعب عجب وصالح العجب فرصا مؤكدة.

وفشل فريق الرابطة مجددا في تحقيق الفوز بملعبه، منذ بداية الموسم، بعد تعادله أمام الهلال كادقلي وحي العرب وخسارته من الشرطة، ورفع رصيده لـ3 نقاط، أما المريخ الفاشر فارتفع بنقاطه لـ9.

///////////////

الخرطوم الوطني يفك عقدة الأهلي مروي
فكَّ الخرطوم الوطني عقدة استمرت 4 مباريات متتالية أمام الأهلي مروي، وفاز عليه (2-1) اليوم الأحد، على إستاد حليم شداد، بالجولة السابعة من الدوري السوداني الممتاز لكرة القدم.

كان الأهلي مروي، فاز بالموسم الماضي على الخرطوم بـ3 مباريات من أصل 4 مواجهات بينهما في مرحلتي المجموعتين والنخبة.

وحوَّل الخرطوم، خسارته اليوم الأحد، لفوز في مباراة جاءت كل أهدافها في الشوط الثاني، حيث تقدم المدافع الصادق الجريف للأهلي مروي.

لكن الغاني ريشموند أنطوي، عادل النتيجة للخرطوم، قبل أن يخطف الظهير الأيسر الموهوب نادر محمد، هدف الفوز من متابعته للكرة التي سددها حسن شيخ الدين، صدها الحارس وحيد كيفا.

ورفع الخرطوم، رصيده إلى 12 نقطة، محتلاً الترتيب الثاني في المجموعة الأولى خلف المريخ، بينما تجمد الأهلي مروي عند 3 نقاط.

//////////////