أباظة عبدالرحيم: مرحباً بالجميع في رحاب عمارة "شامة السكوت"
تنطلق في العاصمة السعودية الرياض مساء اليوم الثلاثاء 13 رمضان 1439هـ (29 مايو 2018م) منافسات الدورة الرمضانية الثانية والعشرين لجمعية أبناء عمارة الخيرية بالمملكة العربية السعودية وفريقها بشائر الشمال، حيث يحتضن ملعب بشائر الشمال (الكراج) بالمعذر المباراة الافتتاحية بين فريقي عمارة (أ) وعطب، ويليها لقاء بين عمارة (ب) وفركة.
وأوضح رئيس الجمعية أباظة عبدالرحيم أن هذه الدورة تعكس ريادة أبناء عمارة في المجال الرياضي سواء في أرض الوطن، أو خارجه، إذ يعد نادي عمارة من الأندية الرائدة في المنطقة، وكان أبناؤها هم من حملوا عبء تأسيس العمل الرياضي، بالتعاون مع أبناء المنطقة.
وأضاف أن ريادة عمارة امتد في المهاجر المختلفة، ومنها الرياض، إذ كان فريق بشائر الشمال أول فرق الولاية الشمالية في الرابطة الرياضية للسودانيين بالخارج، وقدم الشكر إلى رئيس الفريق علي خليل وصحبه الذين تحملوا مسؤولية إدارة هذه الفريق خلال سنوات طويلة.
ونوه بأن هذه الدورة ظلت تجسد قيمة "الوفاء لأهل العطاء" فكرمت عدداً كبيراً من أبناء عمارة الذين قدموا الكثير لقريتهم ومنطقتهم، كما كرمت رموز المنطقة والسودان، عرفاناً وتقديراً لهم.
وقال أباظة: "إن هذه الدورة تأتي بمشاركة فرق من القرى الشقيقة " عطب، وفركة، وسمت، وكوكا" تحت شعار "عمارة تجمعنا والرياضة توحدنا"، في ظل سعي أبناء عمارة إلى جمع شمل الإخوة في المنطقة، بما يحقق المصلحة العامة، والمشاركة في رفع مستواها.
وقدم رئيس الجمعية الشكر إلى اللجنة المنظمة برئاسة خليل عثمان على ما بذلوه من جهد مميز، حتى تخرج الدورة بالمستوى الذي يليق بعمارة.
وأكد رئيس اللجنة المنظمة للدورة خليل عثمان اكتمال الاستعداد لانطلاقتها في العاشرة من مساء اليوم، وأوضح أن اللجنة وجهت الدعوة إلى الرابطة الرياضية للسودانيين بالخارج (الصالحية) وفرقها ولجانها، وإلى الجمعيات والروابط والاتحادات في الولاية الشمال وعموم السودان، وقال: "نرحب بكل أبناء المنطقة ورموزها، وبكل الإخوة الرياضيين، والمهتمين بالعمل الشبابي والرياضي، ونعتذر إذا كانت الدعوات لم تصل بعض الكيانات أو الأشخاص"، مؤكداً الترحيب بالجميع تحت شعار "عمارة تجمعنا والرياضة توحدنا".
وقدم خليل الشكر إلى أعضاء اللجنة المنظمة الذين بذلوا جهداً كبيراً للإعداد للدورة، وأثبتوا أن عمارة زاخرة بالكفاءات القادرة على تحمل المسؤولية، كما شكر لكل الذين كانوا سبباً في استمرارية هذه الدورة التي تؤكد ريادة عمارة في العمل الرياضي.
وطالب رئيس اللجنة المنظمة للدورة الجميع بالالتزام بالروح الرياضية، وترجمة شعار الدورة إلى واقع، محيياً الفرق المشاركة التي تعطي للدورة زخمها، ومرحباً بهم، وبكل محبي الرياضة في رحاب عمارة "شامة السكوت".