4 سبتمبر2011م
بيان صحافي

نسبة لتدهور الحالة الأمنية في البلاد واحتمال انفجار حرب أهلية متعددة الجبهات ومواجهة حادة مع الأسرة الدولية لذلك قرر الحبيب الإمام الاعتذار عن كل الرحلات الخارجية وأبدأ اسفه للأطراف الداعية وتقديره لأهمية القضايا المختلفة ولكنه قرر البقاء في الوطن والعمل على دعم الاجندة الوطنية للسلام العادل الشامل والتحول الديمقراطي الكامل وبلورة موقف وطني موحد.

الرحلات التي تم الاعتذار عنها هي:

1.     7-13 سبتمبر 2011م ( باريس) (مدريد)

حضور ورشة بباريس عن الاصطرابات في العالم وحضور غداء عمل مع الرئيس الفرنسي ساركوزي.

2.     17-22 سبتمبر 2011 (باريس)

التجربة الأوروبية في التحول – الدعوة من معهد بيرتلسمان ونادي مدريد.

3.     17- 18 سبتمبر 2011 (إيران)

دعوة علماء الأمة الإسلامية لدعم حركة الصحوة الإسلامية.

4.     1-2 اكتوبر 2011م (إيران)

المؤتمر الدولي الخامس لدعم الانتفاضة الفلسطينية.





إبراهيم علي إبراهيم

مدير المكتب