18 أغسطس 2011م
بيـــان صــحافــــــي

التقى الإمام الصادق المهدي رئيس المنتدى العالمي للوسطية بالسيد الدكتور معروف البخيت رئيس وزراء الاردن، حيث أكد الدكتور معروف وثمن الدور الذي تلعبه الوسطية في دعم الاعتدال، ونبذ التطرف والعنف، وابدى تقديره لمنتدى الوسطية في بناء خطاب إسلامي معتدل يقبل الآخر، ويرفض جميع اشكال التطرف، ويرسخ ثقافة الحوار للوصول إلى حلول لمختلف القضايا.
من جانبه بيّن الإمام الصادق المهدي رئيس المنتدى أن المنتدى معني بتوليد الأفكار التي تساعد الشباب على خدمة أوطانهم مستعرضا فعاليات ونشاطات المنتدى وجهوده التي يبذلها من خلال فروعه المنتشرة في العديد من الدول العربية والإسلامية لإحلال الوسطية والاعتدال ونبذ العنف. كما تطرق اللقاء لقضايا إسلامية ولما يدور في المنطقة.
ضم الوفد المرافق للمهدي كل من الأمين العام لمنتدى الوسطية المهندس مروان الفاعوري، وسعد الدين العثماني نائب رئيس البرلمان المغربي، والاستاذ الدكتور محمد موروالمفكر المصري.

إبراهيم على إبراهيم
مدير المكتب