شبكة الصحفيين السودانيين
بيان هام
أحالت محكمة الخرطوم شمال أمس الصحفية بصحيفة الجريدة فاطمة غزالي إلى سجن النساء بأمدرمان بعد رفضها دفع غرامة  (2000) جنيه، قررتها المحكمة لإدانتها بسبب نشرها مواد عن إتهامات التشكيلية صفية إسحاق لأفراد جهاز الأمن بإغتصابها. وكانت المحكمة قد قررت تغريم رئيس تحرير الجريدة الاستاذ سعد الدين إبراهيم (5000) جنيه في نشر إتهامات لجهاز الأمن بإغتصاب صفية إسحاق.
تبدي شبكة الصحفيين السودانيين قلقها من إستخدام القوانيين المخالفة للدستور والمواثيق الدولية في إنتهاك حرية التعبير، وتخويف الصحفيين من تغطية إنتهاكات حقوق الإنسان، أو نشر إتهامات عن إنتهاكات حقوق الإنسان.
تستنكر الشبكة إدانة الصحفيين لمناقشتهم قضايا عامة تهم المجتمع وإبداء أرائهم فيها، وتطالب بتعديل كل القوانيين التي تحد من حرية التعبير ومخالفة للدستور الإنتقالي والمواثيق الدولية التي صادق عليها السودان.
وتدين الشبكة إحالة نائب رئيس تحرير صحيفة رأي الشعب أبوذر علي الأمين إلي نيابة أمن الدولة بعد قضائه المدة القانونية التي قررتها المحكمة.
وتري الشبكة إن فتح بلاغات في مواجهة عشرة صحفيين في إتهامات صفية إسحاق لأفراد جهاز الأمن بإغتصابها أمر مقلق لأنه يستخدم القانون في الحد من حرية التعبير.
شبكة الصحفين السودانيين
6 يوليو 2011