بيان من الحركة الشعبية لتحرير السودان -القطاع الجنوبى ـ منطقة أبيى


الحركة الشعبية لتحرير السودان

القطاع الجنوبى ـ منطقة أبيى

بيان مهم

جماهير الشعب السودانى
تابعتم بالامس القريب الأحداث التى شهدتها منطقة دوكرة 8 كيلو إلى شمال منطقة أبيى والتى تعود حثيثياتها إلى ان افراد القوات المسلحة فى الوحدات المشتركة التى انشاتها اتفاقية السلام الشامل قد تلقوا تعليمات فى وقت قصير من نهار امس  تفيدُ بضرور أنسحابهم على وجه السرعة ، وعند المساء تحركت بعثة الامم المتحدة بأبيى إلى مقار توجدهم وقامت بشحن امتعتهم داخل حامل الجنود التابعة للبعثة وتوجهوا على الفور وعند وصولهم منطقة دوكرة التى تتواجد فيها جزء من الوحدات المشتركة المدمجة ( الجيش الشعبى لتحرير السودان والقوات المسلحة السودانية) لسحب الاخير  أطلق فرد منسوب إلى القوات  المسلحة فى الوحدة المشتركة النار من قاذف صاروخ  على منسوبى الجيش الشعبى فى الوحدات المشتركة  مما أفقد قيادة الجيشين السيطرة على الوضع ، فى حين لم تظهر اى تدخل من قوات شرطة منطقة أبيى                        
وفى صباح هذا اليوم قامت القوات المسلحة بقذف جوى مستخدماً طائرات الانتوف  والمدفعية طويل الأمد على قرى المدنيين  استمرت منذ الساعة الرابعة صباحاً حتى الرابعة عصراً على  كل من قرية ( توداج  و تاج اللى شمال أبيى ، مريال أشاك شمال شرق أبيى ، لو شرق أبيى  ومنطقة اولنم جنوبى ابيى ) دمرت على أثرها عدد من الأسر فى منطقة لو فيما لم نتمكن من حصر كل الخسائر فى بقية المناطق المذكور وهذا ان دل فإنها تدل على ان القوات المسلحة قد عزمت على التطهير العرقى والإبادة الجماعية على مواطنيين منطقة أبيى                                                              

عليه نود أن نؤكد فى الحركة الشعبية لتحرير السودان ـ منطقة ابيى الاتية :.            
1ـ براءه الجيش الشعبى لتحرير السودان من تلك الأحداث وإنها شان داخليه تخص الوحدات المشتركة المدمجة                                                                        
2ـ هى عملية أعدتها القوات المسلحة السودانية لإجتياح المدينة بغرض منع أعضاء مجلس الأمن من زيارتها التاريخية لمنطقة بدليل الإنسحاب المبكر من المنطقة          
3ـ نؤكد إدانتنا لتلك الاحداث البربرية ونحمل القوات المسلحة السودانية ما سيترتب عليها من عواقب وخيمة                                                                                    
4ـ  نناشد المجتمع الدولى وخاصة الشهود على توقيع اتفاقية السلام الشامل بضرورة نشر قوات دولية تحت البند السابع لحماية المدنيين العزل لاننا نتوقع المذيد من الحجمات على   المواطنيين                                   


وور مجاك اكول                              
الناطق الرسمى بأسم الحركة الشعبية لتحرير السودان             
منطقة أبيى                                            
أبيى 20/مايو2011م