بسم الله الرحمن الرحيم
شباب

{ بيان هام }
المجد والخلود لشهداء الوطن من ثورة ديسمبر المجيدة وشهداء أحدث الغدر والخيانة للجبهة الثورية في لقاء الحشد الأثني والشحن القبلي وعاجل الشفاء للجرحى والمصابين .
جماهير شعبنا لقد تابعتم ماحدث من فتن وإقتتال جراء الشحن القبلي حول ما سمى ( إتفاق مسار شرق السودان فى مفاوضات جوبا )
ولقد ظللنا منذ بدايه التفاوض وطرح مسار الشرق فى جوبا مؤكدين رفضنا بتضميين شرق السودان فى قضايا الحرب والسلام ،
وذلك لعدم وجود حرب بإقليم شرق السودان ، وماصاحب ذلك من الأحداث المؤسفة للزيارة المشؤومة لقيادات الجبهة من شحن قبلي بغيض لايشبه السلام قط وإنما كانوا دعاة فتنه ومايزال قادتها حتى الأمس يراهنون على حشود قبيلة مصطنعه بعاطفه القبيلة ومسيرات جهوية مستفزة تحت ظلال السيوف تهتف بألفاظ مسيئة ونابية للقبائل ، للضغط والتأثير علي سير العدالة والقانون متناسين إقرار إدارتهم الأهلية بتحمل المسؤلية الكاملة في الأحداث . ويعد هذا تجاوز المواثيق والعهود التي على أثرها تمت الملاحقة والقبض عليه متسللاً وهو قابع في السجن تحت طائلة القانون بتهمة التسلل بقانون الحجر الصحي وهناك بلاغات أخرى منها التحريض والحشد القبلي وإثارة النعرات القبلية وتجاوز قانون الطوارئ وقرارات لجنه أمن الولاية .
كما نؤكد بأن من وقعوا إتفاق مسار شرق السودان هم بقايا كيزان ونظام بائد ومشاركى النظام وأمنجيه أرادوا أن يجعلوا لأنفسهم مطية ومدخلاً لحماية أنفسهم من أحداث التغيير والإصلاح الثوري.
وهذا ما يتعارض مع الدستور الإنتقالي وقانون تفكيك النظام ويريدون الرجوع للسلطه عبر مسار الشرق فى منبر جوبا وهذا الأمر مرفوض جملة وتفصيلاً ويتعارض مع أهداف ومبادئ ثوره ديسمبر المجيده .
وبعد ذلك تحركنا عبر آليات ورفعنا المذكرات لمجلسي السيادة والوزراء وخطابات للقوي السياسيه ووجدنا وعود لم تنفذ حتى الآن .
وعليه نؤكد رفضنا لاتفاق مسار الشر ، ودعاة الهوية المزدوجة الذين مكنوا من دعم وهبات النظام البائد والمنظمات الجهادية . ونحمل الحكومة والأطراف التي تريد الإلتفاف حول تنفيذ القانون والعدالة . و أي محاولة أخرى لتنفيذ الإتفاق على أرض شرق السودان .
ولهذا نعلن التصعيد الجماهيرى والشعبي لمستوى إقليم شرق السودان ونؤكد بأننا بعزيمة الشباب ونضال شعبنا المعهود سوف نتصدي لكل المؤامرات والتحديات، و سوف نعمل من أجل الحفاظ على مكتسبات شعبنا وشهدائنا الأبرار .
لقد تابعنا على وسائل التواصل توقيع وتمديد قلد لأحداث ولاية كسلا بين أهلنا النوبه والبنى عامر والحباب .
وجميعنا يعلم بأن تلك الأحداث وقعت بين أطراف معروفة ومحددة ولا علاقة للبجا بتلك الأحداث ( وأطراف الاقتتال هي النوبه والبنى عامر والحباب) ، ولكن تم تزيف متعمد لإقحام إسم البجا في ذلك التوقيع. (قبائل البجا الحباب والبنى عامر ).
وعليه نعلن بأن البجا والنوبة كانوا ومازالوا إخوة متعايشين متسامحين فيما بينهم منذ آلاف السنين . و نعلن لأخواننا أبناء شعب النوبة العظيم براءتنا لمايجري من تلفيق وإقحام إسم البجا ولاعلاقة للبجا في ذلك التوقيع . ونحذر دعاة الفتنه وحكومة كسلا من الزج بقبائل البجا في قضاياهم الخاصه.. وعليهم أن يوقفوا الفتنة ويسموا الأشياء باسمائها، بدلاً من التواري خلف أسماء الآخرين وسوف نكون لهم بالمرصاد وبالله التوفيق.

___________________
شباب المجلس الأعلى لنظارات البجا والعموديات المستقله
اقليم شرق السودان
٢٠٢٠/٦/١٨