إطلعنا علي بيان من أحد منسوبي مليشيات الدعم السريع الصادر بتاريخ ٣ نوفمبر ٢٠١٩ م يدعي فيه بانهم انشقوا من حركة /جيش تحرير السودان قيادة الاستاذ/ عبد الواحد محمد أحمد النور بقوة قوامها ٥١١ من منطقة صابون الفقر.

إزاء هذا البيان الكاذب نؤكد الآتي:

١. إن هذا البيان كاذب ولا أساس له من الصحة ، فلا يوجد قائد بجيش تحرير السودان يدعي عابدين موسي عيس موسي علي مر تأريخ نضال الحركة.

٢. يأتي هذا البيان الكاذب كغطاء للإعتداءات علي مناطق سيطرة الحركة ، وتغطية للهزائم المريرة التى لحقت بمليشيات الدعم السريع في صابون الفقر وغيرها من المناطق التي حاولوا دخولها.


المجد والخلود للشهداء الأبرار
عاجل الشفاء للجرحي والمصابين


وليد محمد أبكر ( تونجو)
الناطق العسكري
جيش تحرير السودان
١٤ نوفمبر٢٠١٩ م
الأراضي المحررة
////////////////////