تمكنت قوات حركة/ جيش تحرير السودان صباح اليوم الأربعاء الموافق ٢١ نوفمبر ٢٠١٨م من إلحاق الهزيمة بمليشيات المؤتمر الوطني المسماة بالدعم السريع التى حاولت الإعتداء علي مناطق فوجو وحلة أوه أتيم ، في معركة شرسة إستمرت منذ الساعة الرابعة صباحاً.
فرّت مليشيات المؤتمر الوطنى تاركةً وراءها عدد ١٤ قتيل من بينهم ضابط برتبة ملازم يدعي " كونق" وجرح العشرات منهم.
كما إستولت قواتنا علي عدد ١٦ بندقية كلاشنكوف وعدد ٣ مدفع رشاش ، و١٥ موتر.
جرح من قواتنا عدد ٣ رفيق يتلقون العلاج في المستشفي الميداني.

إنها لثورة حتي النصر


وليد محمد أبكر (تونجو)
الناطق العسكري لجيش تحرير السودان
الأراضي المحررة
٢١ نوفمبر ٢٠١٨م