تأمُلات

. أحبائي الثوار وأعضاء لجان المقاومة وكل حراس الثورة أرجو مخلصاً أن تسمعوا وتعوا، وإذا وعيتم أن تنتفعوا.

. ألم يقل معظمنا أن مدني عباس أنسب رجل لوزارة التجارة والصناعة بإعتبارها أحد أكبر مراكز فساد الكيزان!!

. أها شفتوا مدني ده وسط بعض أعضاء مجلس السيادة وهم يحتفلون مع الفريق أول البرهان بإفتتاح مجمع الكدرو لتصنيع اللحوم، التابع للمؤسسة العسكرية، ولا أوصف ليكم!!

. سأعتبر أن البرهان قدم لرئاسة مجلس السيادة من خلفية حزب يساري، ولم يكن عضواً فاعلاً في حكومة (الساقط) البشير، فهذه ليست كل المشكلة.

. فالأزمة الحقيقية التي أعتبرها أخلاقية في المقام الأول تكمن في السؤال: كيف يحتفي وزير تجارتنا وصناعتنا المدني بتحكم المؤسسة العسكرية في معاش الناس!!

. هل تتذكرون تلك الخطب الحماسية للثائر جعفر أيام اعتصامكم الباسل أمام القيادة!!

. ألم يحدثكم عن أهمية الصبة هناك بعد تشكيل حكومتكم المدنية لمراقبتها والتأكد من إيفائها بكل مطالبكم!!

. هل يكفي بعد كل ما قدمتموه من تضحيات أن نظل نحلم بالمدنية ونرددها كشعار دون أن نجد لها أثراً على أرض الواقع!!

. " مدنياااو" كيف ووزير التجارة والصناعة ( الثائر) يحتفل ب ( تكويش) مؤسسة عسكرية - تترك مهمامها الأساسية لآخرين-على كل ما له علاقة بقوت المواطن!!

. دعونا نكون صريحين ونعترف لأنفسنا بأن المؤشرات السالبة صارت تنهمر علينا كمطر الخريف.

. بالأمس قدم مولانا المستشار عمرو بن العاص تسجيلاً تنويرياً هاماً حول منظمة زيرو فساد، أدعو كل من لم يستمع له بالسعي لفعل ذلك.

. واليوم قرأت عن تشكيل لجنة التحقيق.

. اللجنة تضم عضواً من وزارة الدفاع، ولك أن تتخيل ماذا ستكون توجهاته عزيزي الثائر.

. وعضو آخر من وزارة الداخلية، ينطبق عليه ذات الافتراض.

. وهناك محامون مستقلون، فهل ستقع مهمة اختيارهم على عاتق الثوار ولجان المقاومة حتى نضمن انحيازهم مع العضو المستقل وعضو وزارة العدل للحقيقة!!

. المهم في الأمر أن بعض القانونيين ومنهم عمرو الذي حدثتكم عن رسالته التنويرية قد أفتوا بعدم جدوى اللجان وانتهوا إلى أنه يستحيل كشف الحقيقة ومحاسبة الجناة قبل تأهيل النيابة والأجهزة الشرطية بإعتبارهم المعنيين الوحيدين بمثل هذه المهام.

. من شدة ما كثرت علينا المؤشرات السالبة بت أشعر بأننا ( اتلعبنا) يا ثوار.

. ومن يدري فربما أن هناك توزيعاً للأدوار.

. وزيرة تكنس وتنظف بعض مؤسسات الدولة من وسخ الكيزان، وآخر يهيء الظروف لنسخة جديدة من نظام (الساقط) البغيض.

. ما الذي يمنعنا من التفكير على هذا النحو بالله عليكم!!

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.