الأخبار

أكد الرئيس عمر البشير رئيس المؤتمر الوطني أن القوات المسلحة لن يهدأ لها بال إلا بعد رفع التمام بحسم أي عميل أو مرتزق أو خائن في السودان.وتساءل البشير في الجلسة الختامية للمؤتمر التنشيطي للمؤتمر الوطني التي شرفها بالحضور رئيس المجلس الانتقالي الليبي مصطفى عبد الجليل الذي وصل الخرطوم أمس، تساءل عن الأسباب التي أدت إلى اندلاع التمرد في جنوب كردفان والنيل الأزرق، وأجاب بأنها العمالة والارتزاق والأهداف الشخصية، مشيراً إلى أن من تمردوا أرادوا أن يدخلوا السودان في أزمة طاحنة،

لا ريب أن قضية الحريات الاعلامية في السودان تمثل محور اهتمام كثير من المهتمين بالشأن الإعلامي، برنامج (الرأي: سوداني) يناقش قضية الصحافة الإلكترونية والقيود المفروضة عليها والامتيازات المتاحة لها في السودان في حلقة خاصة عبر طرح علمي ومحايد وموضوعي ، برنامج (الرأي: سوداني) يعرض فقط على شاشة قناة الشرقية نيوز الفضائية يوم الأثنين من كل أسبوع في تمام الساعة 05:10 مساء بتوقيت لندن، 08:10 مساء بتوقيت السودان، ويعاد الثلاثاء الساعة 11:10 صباحاً بتوقيت لندن 02:10 عصراً بتوقيت السودان وإعادة ثانية الثلاثاء الساعة 20:10 مساء بتوقيت لندن الساعة 23:10 بتوقيت السودان

قبل رؤساء دول الهيئة الحكومية للتنمية لدول شرق افريقيا (ايجاد) جنوب السودان عضوا بالهيئة يوم الجمعة بعد نحو أربعة أشهر من اعلان استقلاله.  وقال السكرتير التنفيذي لايجاد محبوب معاليم بعد اجتماع لرؤساء الدول الاعضاء بالهيئة ان جمهورية جنوب السودان حصلت على العضوية بهيئة الايجاد وان القمة وافقت على ذلك. وكانت جمهورية جنوب السودان قد حصلت على عضوية الاتحاد الافريقي بعد اسبوعين من اعلان الاستقلال في التاسع من يوليو تموز. وجنوب السودان واحدة من أفقر دول العالم وورثت مجموعة من الخلافات مع شمال السودان بعد أن أيد سكانها في استفتاء عام الانفصال عن الشمال في قرار قبلته الخرطوم.

المحاكم الايجازية بمدينة سنجة تصدر أحكاما بإعدام 19 من قادة الحركة الشعبية

أصدرت المحاكم الايجازية في مدينة سنجة، أحكام بالاعدام ,في حق ١٩ من قادة الحركة الشعبية، من المدنيين , والذين لا علاقة لهم بالعمل العسكري في النيل الازرق وشمال السودان . والذين تم القبض عليهم، من منازلهم  واماكن عملهم , بعد الهجوم الهمجي، الذي شنه المؤتمر الوطني، على ولاية النيل الازرق والوالى المنتخب،  وقد تعرض هولاء للتعذيب، والاهانات، والاساءات طيلة فترة اعتقالهم .الامر الذي أدى الى أصابة بعضهم بعاهات جراء التعذيب، ووصل الامر بهم الان لمحاكمتهم في محاكم أيجازية لاعلاقة لها بالعدالة الطبيعية، والقضاء المحايد، ولم تتوفر فيها أدني درجات النزاهة القانونية.  وفي انتهاك كامل لكافة

اكدت القوات المسلحة رصدها التام لكافة الاعمال العدائية التي تقوم بها قوات الجيش الشعبي علي الحدود مع السودان ومحاولات نقل المتمرد خليل ابراهيم الي جوبا موضحة انها تقوم بمراقبة الحدود مع دولة الجنوب. وكشف العقيد الصوارمي خالد سعد الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة لـ(smc) عن محاولات يقوم بها الجيش الشعبي لنقل المتمرد خليل ابراهيم جوا بطائرة عسكرية من حدود دارفور مع دولة الجنوب الي جوبا مؤكدا ان القوات المسلحة وجهاز الامن والمخابرات الوطني يراقبان الموقف عن كثب وشرعا في صد اي محاولات من الجيش الشعبي لاجلاء المتمرد خليل .واضاف قائلا:"حق الرد وصد العدو حق مكفول لنا" .

أكد رئيس المؤتمر الوطني المشير عمر البشير، أن من يروجون لتردي الوضع الاقتصادي والأمني والاجتماعي بالسودان، آمنون في بيوتهم ويأكلون أفضل الطعام، ويستخدمون السيَّارات الفارهة ويتحركون في طرقات مسفلتة ومضاءة، ولكنَّ في عيونهم قذى وفي أسماعهم وغراً. وقال البشير خلال مخاطبته افتتاح المؤتمر العام التنشيطي الثالث للمؤتمر الوطني بالمركز العام للحزب بحضور «30» من ممثلي الدول أمس، إن من يشيعون أن ربيع الثورات آتٍ إلى البلاد سينتظرون وقتاً طويلاً، وقال إنهم غاشمون لأن السودان يعيش ربيع ثورة الإنقاذ طوال عقدين من الزمان. ووصف فترة حكم الإنقاذ بالمجيدة لأنها استطاعت

أعلنت السفارة المصرية بالخرطوم بدء التصويت للإنتخابات البرلمانية المصرية الإثنين المقبل، وذلك للمصريين الموجودين بالسودان تزامنا مع إجراء الإنتخابات بمصر.  وأشار بيان صادر عن المستشار عبدالرحمن ناصف رئيس المكتب الإعلامي للسفارة المصرية بالسودان والناطق الرسمي لها تحصلت "أفريقيا اليوم" www.africaalyom.com على نسخة منه إلى عدد من الترتيبات لتمكين المواطنين المصريين في الخارج من الادلاء بأصواتهم. وفيما يلي نص البيان.

ضمن جولة أقليمية لشرح مواقف الحركة الشعبية لتحرير السودان , من قضايا السلام العادل ؛والشامل؛ والتطورات السياسية التى يشهدها السودان, قام وفد من الحركة الشعبية لتحرير السودان ,ضم كل من, مالك عقار؛ وياسر عرمان؛ ورمضان حسن؛ وزايد عيسى ,في العاصمة الاثيوبية اديس ابابا, مساء اليوم الاربعاء 23 نوفمير 2011 ,بكل من رئيس وأعضاء الالية الرفيعة للاتحاد الافريقي , رئيس جنوب افريقيا السابق أمبيكى, والرئيسان عبدالسلام ابوبكر وبير بيويا , وقد نقل لهم  الوفد , رؤية الحركة الشعبية لمجمل المشهد السياسي السوداني بالتركيز على القضايا التالية :

مواصلة لسلسة لقاءاتة بالولايات المتحدة الامريكية لشرح دواعي قيام الجبهة الثورية السودانية (كاودا) والأوضاع الانسانية في دارفور وجبال النوبة والنيل الأزرق التقى زعيم حركة جيش تحرير السودان  القائد / مني اركو مناوي بمساعد  الامين العام  للامم المتحدة لحفظ السلام في السودان  السيد /هيرفي لاتسوا شمل المباحثات دور اليوناميد في حماية المدنيين من هجمات نظام المؤتمر الوطني وضرورة توسعة تفويض اليوناميد لتمكينها من القيام بواجباتها علي اكمل وجه .كما التقى بالسيد جون هلمز مساعد الامين العام للامم المتحدة للشئون الانسانية في السودان ، كما عقد اجتماعآ موسعآ مع مسئولة قطاع افريقيا بمنظمة مراقبة