الأخبار

الحركة تؤكد على التعاون مع الصليب الاحمر وتعلن إستعدادها لمناقشة قضايا الاسرى والمعتقلين

دعا الامين العام للحركة الشعبية لتحرير السودان (شمال) ياسر عرمان, الحكومة البريطانية للعب دور اكبر في إيصال المعونات والمساعدات الانسانية, وضرورة إنشاء لجنة للتحقيق في جرائم الحرب والجرائم ضد الانسانية التى ارتكبت في جنوب كردفان والنيل الازرق وقال " استهللت زيارتى لبريطانيا اليوم بلقاء في الخارجية البريطانية مع المبعوث البريطاني للسودان ومجموعه عمل السودان بالخارجية وابلغناهم بضرورة انشاء لجنة للتحقيق وان تلعب بريطانيا دور مؤثر لايصال المساعدات للمحتاجين في مناطق النزاع " واضاف انه طالب بضرورة وجود منظور شامل لحل المشكلة السودانية وان الازمة تكمن

قال الجيش السوداني إنه لن ينسحب من أبيي وسيبقى قواته فيها لما بعد سبتمبر/ ايلول على الرغم من دعوة الامم المتحدة لسحب كافة القوات العسكرية من الولاية الغنية بالنفط والمتنازع عليها بين دولتي السودان وجنوب السودان. وربط الجيش السوداني انسحابه بانتشار قوات حفظ السلام الاثيوبية التابعة للامم المتحدة بشكل كامل لمراقبة وقف اطلاق النار. وقال المتحدث باسم الجيش السوداني الصوارمي خالد سعد إن الجيش السوداني ليس ضد الانسحاب، الا أنه ينتظر اكتمال انتشار القوات الاثيوبية، موضحا انه لم ينتشر حتى الان سوى نصف هذه القوات.

اتفق الجانبان السوداني والليبي على ضرورة إعادة تأسيس العلاقات الثنائية بين البلدين على أسس إستراتيجية تخدم المصالح المشتركة للشعبين الشقيقين بجانب تفعيل أعمال اللجان الوزارية المشتركة بين الجانبين .وأوضح الأستاذ علي عثمان محمد طه النائب الأول لرئيس الجمهورية في المؤتمر الصحفي المشترك مع د. محمود جبريل نائب رئيس المجلس الانتقالي الليبي عقب لقائهما بفندق راكسوس أن الجانين اتفقا أيضا على تأكيد مبدأ التعاون المشترك ، مبينا أن السودان يمتلك تجربة جيدة في مجال الممارسة السياسية يمكن للشعب الليبي أن يستفيد منها عبر تبادل التجارب بين البلدين خاصة وأن السودان

«تاني مافي عفا الله عما سلف»، «عقار ياباها مملحة يأكلها يابسة»

القوات المسلحة ستصلي قريباً صلاة الشكر في الكرمك

أكد الرئيس عمر البشير أن الحكومة لن تدخر جهداً في دحر التمرد في مواجهة غدر وخيانة الحركة الشعبية، وقال في لهجة قاطعة لدى مخاطبته أمس فعاليات احتفالات ولاية القضارف بمخيم البطانة الرابع عشر بمنطقة الفرش إن اللؤم الذي أظهرته الحركة الشعبية بالنيل الأزرق سيقابل بالحسم ومحاسبة المتورطين، وأضاف أن الدولة لن تتهاون في فرض هيبتها وسيطرتها على كل شبر من أرض الوطن حمايةً للأرض والعرض وصون مكتسبات الأمة

اكد المشير عمر البشير رئيس الجمهورية القائد العام للقوات المسلحة أنه لاتفريط في مصلحة الوطن العليا ولا مساومة في أمن المواطن واستقراره .وقال البشير لدي مخاطبته اليوم(27 سبتمبر) حفل تخريج دورتي الدفاع الوطني رقم (23) والحرب العليا رقم (11) انه لا تهاون مع خائن مارق (فالسودان تحرسه اياد قوية ونفوس ابية وجيش لايعرف التراجع ولا انهزام)، مضيفاً (نقول لابنائنا في جنوب كردفان والنيل الازرق نحن لم نتراجع خطوة عن الترتيبات الأمنية بل نفتح الباب علي مصرعيه لكل عائد يريد أن يشارك في البناء والنماء) .

إلتقي الأمين العام للحركة الشعبية ياسر عرمان صباح أمس الأثنين الموافق 26 سبتمبر 2011م بمباني الخارجية الأميركية بكل من مساعد وزيرة الخارجية الأميركية للشوؤن الأفريقية جوني كارسون ومبعوث الرئيس الأميركي للسودان برنستون ليمان ومسؤول ملف دارفور داني سميث، وبحث معهم الأوضاع السياسية في السودان ومنع الطعام عن ألالاف النازحين وإنتهاكات حقوق الإنسان التي أرتكبت في جبال النوبة والنيل الأزرق ودارفور. والحاجة الماسة لإيصال الطعام وتكوين لجنة تحقيق دولية للتحقيق في إنتهاكات حقوق الإنسان حتي لا يتم الإفلات من العقاب، وأن لا تتكرر هذه الجرائم مرة أخرى في

قال الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد اليوم إن بلاده تدعم السودان في مواجهة جميع القضايا وجدد تعهده بمواصلة التعاون مع الخرطوم في جميع المجالات، واتهم نجاد -الذي يزور السودان- واشنطن بالسعي لتقسيم السودان، كما جدد الرئيس السوداني عمر البشير دعمه لبرنامج طهران النووي. ونقل مراسل الجزيرة في السودان عن الرئيس الإيراني قوله إنه يقف إلى جانب السودان في كافة القضايا وإنه يتعهد بمواصلة بلاده التعاون مع السودان في المجالات السياسية والاقتصادية والعسكرية. من جانبه قال الرئيس السوداني إن أبواب السودان مفتوحة أمام الاستثمارات الإيرانية، مضيفا "سوف نعمل معا من أجل

احتجاجات ببري وهتافات: "الشعب جيعان لكنه جبان" .. لن تحكمنا حكومة الجوع

تظاهر نحو 400 شخص في شرق الخرطوم الاثنين احتجاجا على غلاء الاسعار واغلقوا شارعا رئيسيا امام حركة المرور لنحو ساعتين عبر حرق اطارات السيارات. وابلغ شهود عيان فرانس برس ان "نحو 300 شاب تجمعوا في الشارع المتفرع من كبري المنشية واخذوا يهتفون +لا للغلاء+ ("الشعب جيعان لكنه جبان" .. لن تحكمنا حكومة الجوع) واحرقوا اطارات سيارات. ثم انضمت اليهم نسوة قبل ان تصل الى المكان قوة من الشرطة اطلقت الغاز المسيل للدموع واستخدمت الهراوات لضرب المتظاهرين". من جهتها، قالت الشرطة السودانية عبر موقعها الالكتروني "احتوت الشرطة عصر اليوم احداث شغب محدودة بعد ان قام مثيرو الشغب باحراق الاطارات في الشارع وعندما وصلت الشرطة تسربوا لشوارع الحي وانضمت لهم عدد من النسوة

بيان حول أسباب إقالة / محمد بحر على حمدين من قيادة أمانة إقليم كردفان

قرارات رئيس الحركة:
أولاً : قرار رقم (71) لسنة 2011م
عملاً بأحكام المادة (10) من النظام الأساسي لحركة العدل والمساواة السودانية أصدر القرار الآتي نصه:
*إسم القرار وتاريخ بدء العمل به : يسمى هذا القرار بقرار إعفاء إمين إقليم كردفان ونائب رئيس الحركة، ويعمل به من تاريخ التوقيع عليه.
*يعفى السيد / محمد بحر علي حمدين من منصب إمين إقليم كردفان ونائب رئيس حركة العدل والمساواة.

عقدت قيادة الحركة الشعبية إجتماعاً ضم رئيسها مالك عقار ونائب الرئيس عبد العزيز آدم الحلو والأمين العام ياسر عرمان في سبتمبر الجاري. والذي تناول بالتقييم الوضع السياسي والعسكري، وأمّن على ضرورة تطوير إعلان كاودا بين حركات المقاومة المسلحة، والفراغ من وضع المؤسسات السياسية والعسكرية لتحالف كاودا. والتصدي بشكل مشترك للمهام السياسية والعسكرية.  وراجع التصوّر الذي ستقدمه الحركة الشعبية في لجنة الإعداد المنبثقة من إجتماع قوى تحالف كاودا الأخير. والذي مثل الحركة الشعبية فيها كل من نائب الرئيس والأمين العام.