أبوظبي - سكاي نيوز عربية
أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أن مسلحين في منطقة دارفور غربي السودان أفرجوا عن 14 جندياً سودانياً كانوا محتجزين لديهم. ولم يوضح الصليب الأحمر فترة احتجاز الجنود لكن "جيش تحرير السودان" بزعامة ميني أركو ميناوي قال في 6 أبريل إنه أسر 16 جنديا. وقال حركة تحرير السودان - جناج مناوي - إنها أسرت الجنود وقتلت آخرين خلال سيطرتها على منطقتي المهاجرية ولبدو على 100 كلم إلى الشرق من نيالى، عاصمة ولاية جنوب دارفور.

وقام الصليب الأحمر "بتسهيل تسليمهم للسلطات السودانية" بعد أن طلبت السلطات والمسلحين المساعدة من الصليب الأحمر.

ورافق مندوبون من الصليب الأحمر الجنود المفرج عنهم الذين نقلوا بمروحية إلى نيالا، بحسب البيان.


والأربعاء قال وزير الدفاع عبد الرحيم محمد حسين إن قواته توجد على بعد 25 كلم عن المهاجرية وتستعد لمواجهة "المتمردين" هناك.