تصريح صحفي من الناطق الرسمي باسم حركة/ جيش تحرير السودان حول ما رشح من أخبار عن مشاورات تجري بين الحركة والحزب الإتحادي ( الأصل)


ورد في صحيفة الصيحة الصادرة اليوم وبعض المواقع الإلكترونية تصريحات منسوبة للدكتور/ علي السيد القيادي بالحزب الإتحادي (الأصل) مفادها بأن هنالك مشاورات بين قيادات الحزب وحركة/ جيش تحرير السودان بقيادة الأستاذ/ عبد الواحد محمد أحمد النور للتوقيع علي إتفاق ثنائي بين الطرفين علي غرار الذي وقعوه مع الحركة الشعبية لتحرير السودان شمال بقيادة الفريق/ عبد العزيز آدم الحلو.

نؤكد بأن هذه التصريحات عارية تماماً عن الصحة وليس للحركة أي إتصالات أو مشاورات مع الحزب الإتحادي ( الأصل) علي أي مستوي من المستويات.

محمد عبد الرحمن الناير
الناطق الرسمي
حركة/ جيش تحرير السودان
٣١ يناير ٢٠٢٠م