(سونا) - أعلن عضو مجلس السيادة الانتقالي الناطق الرسمي باسم المجلس الأستاذ محمد الفكي سليمان ،عن قبول المجلس لاستقالة رئيس جهاز المخابرات العامة الفريق أول أبوبكر دمبلاب وتعيين الفريق ركن جمال عبد المجيد قسم السيد رئيس هيئة الاستخبارات بالقوات المسلحة خلفا له.

واوضح الأستاذ محمد الفكي سليمان في تصريح صحفي عقب اجتماع مجلس السيادة الإنتقالي بالقصر الجمهوري اليوم ،أن الاجتماع أكد على ضرورة تجديد الدماء في المحكمة الدستورية والدفع بأسماء جديدة بعد انتهاء فترة قضاة المحكمة المحددة بسبع سنوات عدا رئيسها الذي تبقت له فترة عام.

واشار سيادته الي أن المجلس اثني علي جهود الأجهزة الأمنية في الحفاظ علي الأمن خلال الأيام السابقة ، وشدد علي ضرورة تنفيذ توجيهات اجتماع مجلس الأمن والدفاع الاخيرة بمراقبة السيارات التي تجوب البلاد بدون لوحات وحجزها ولو كانت تتبع لجهات رسمية وعسكرية ومعاقبة قادة الوحدات الذين يتركون العربات تتحرك دون لوحات.

وقال الفكي إن الاجتماع أمن علي أهمية وجود الشرطة في كافة الارتكازات وانتشار رجال المرور في الشوارع الرئيسة للمساعدة علي تأمينها.