الخرطوم: الجريدة
أصدرت النيابة الجنائية، أمر قبض في مواجهة علي الحاج وإبراهيم السنوسي (القياديان بحزب المؤتمر الشعبي)، بشأن أدوارهما في انقلاب الإنقاذ فيما خاطبت النيابة إدارة السجون لتسليم (البشير وعلي عثمان ونافع وعوض الجاز) للتحري في ذات القضية.
وقال منسق اللجنة القانونية بتنسيقية قوى الحرية والتغيير، محمد حسن عربي، في تعميم صحفي أمس الثلاثاء، إن النيابة الجنائية واصلت إجراءات البلاغ المدون ضد مدبري و منفذي انقلاب 30 يونيو 1989، تحت إشراف وكيل النيابة احمد النور الحلا، معلناً مخاطبة سلطات السجون لتسليم المتهمين (عمر حسن احمد البشير ، علي عثمان محمد طه ، نافع علي نافع و عوض أحمد الجاز).
وكشف عربي عن إصدار أوامر قبض في مواجهة كل أعضاء مجلس قيادة انقلاب الانقاذ العسكريين، وأشار إلى صدور أوامر قبض بحق اعضاء مجلس قيادة انقلاب الإنقاذ المدنيين (علي الحاج محمد و ابراهيم السنوسى) وقال إن القبض لم يتم حتى الآن، منوهاً إلى أن النيابة الجنائية أصدرت أمراً بحظر سفر كل المتهمين في البلاغ.
وكانت السلطات ألقت القبض على المتهم يوسف عبد الفتاح وحبسه بعد التحري معه بسجن كوبر على ذمة المشاركة في الانقلاب.