ملخص المؤتمر الصحفي لتجمع المهنيين حول لجان المقاومة :

- رفض الهجمة الشرسة التي تتعرض لها لجان المقاومة ومحاولات تفكيكها
- نقف في خندق واحد مع لجان المقاومة حتى استكمال كافة أهداف الثورة
- قوة لجان المقاومة تكمن في استقلاليتها وفي كونها تمثل إرادة القواعد في الأحياء والمناطق المختلفة
- نرفض وندين محاولات الاستقطاب والاستقطاب المضاد من بعض الجهات الحزبية التي تتعرض لها لجان المقاومة فهي تعمل على خلق صراعات تؤثر في وحدة وتماسك اللجان
- كما نرفض محاولات استدراج اللجان والتي تمت من قبل المكونات الأمنية متمثلة في السادة حميدتي ودمبلاب
- كافة قوى الثورة وخلال مراحل الثورة المختلفة عملت بإرادة سودانية بحتة وتمويل ودعم سوداني خالص
- نرفض أي محاولة للتمويل الخارجي للجان المقاومة أو لأي مكون من مكونات الثورة الأخرى ونؤمن أن مسار التغيير في السودان يجب أن يستكمل بالإرادة السودانية الخالصة
- نرحب بقرار السيد وزير الحكم المحلي والإتحادي بخصوص حل اللجان الشعبية، وإشراف لجان المقاومة على تكوين لجان جديدة للإدارة والخدمات في الأحياء، ومع المحافظة على استقلالية اللجان، يتم الآن الترتيب لعقد مؤتمر قاعدي لكافة لجان المقاومة للاتفاق على رؤى مشتركة ومهام متفق عليها
- يجب استمرار التمسك بالسلمية طريق وحيد للمطالبة بالحقوق، مع ضرورة التنسيق خاصة في قضية تغيير واستبدال الإدارات في المؤسسات الحكومية من مستشفيات ومدارس بين لجان المقاومة الأجسام المهنية بتجمع المهنيين

#كلنا_لجان_الاحياء
#تحديات_الفتره_الانتقاليه