الخرطوم: الجريدة

كشف المجلس العسكري الانتقالي، عن تعهد الولايات المتحدة الامريكية بدعم السودان خلال الفترة الانتقالية، والتوصل إلى اتفاق مع قوى الحرية والتغيير.
وقال المجلس العسكري الانتقالي في تعميم صحفي تحصلت (الجريدة) على نسخة منه، إن رئيس المجلس العسكري الانتقالي الفريق اول ركن عبد الفتاح البرهان، اجرى لقاءً مع المبعوث الامريكي الخاص للسودان دونالد بوث بالقصر الجمهوري امس، وأشار التعميم الى تناول اللقاء تطورات عملية المباحثات الجارية بين المجلس العسكري الانتقالي وقوى الحرية والتغيير، والتي تهدف إلى التوصل لاتفاق يتم بموجبه تشكيل حكومة انتقالية بقيادة مدنية.
وطبقاً للمجلس العسكري فقد وصف المبعوث الامريكي اللقاء مع البرهان بالجيد والمثمر، وأعرب عن تفاؤله بقرب تحقيق السودانيين لأحلامهم بتشكيل حكومة بقيادة مدنية ورئيس وزراء مستقل.
وحسب المجلس، فقد كشف المبعوث الأمريكي عن اتجاهه للقاء جميع الأطراف في هذا الشأن، وجدد التزام واهتمام الولايات المتحدة الامريكية بمساعدة السودانيين في الوصول لاتفاق بشأن ترتيبات الفترة الانتقالية، واشار إلى رغبتهم بتجاوز السودان المرحلة الحالية، وتعهد بالعمل مع شركاء السودان الدوليين الآخرين للتأكد من أن السودانيين حققوا اختراقاً في هذا الشأن، ليتسنى لهم دعمه من المجتمع الدولي.