شبكة الشروق


غيب الموت منتصف الليلة الماضية في الخرطوم القيادي المخضرم في الحزب الشيوعي السوداني م. يوسف حسين، بعد عمر طويل قضاه في دروب العمل الوطني والحزبي. وحسين هو عضو في اللجنة المركزية للحزب وأحد قادته التاريخيين.

ونعى الحزب على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” المناضل حسين، معزياً أسرته وزملاءه.

وتوفي حسين الذي كان يشغل في وقت سابق منصب الناطق الرسمي للحزب إثر وعكة صحية.

وتفرغ حسين للعمل الحزبي منذ ستينيات القرن الماضي، وظل واحداً من الركائز الأساسية بالحزب، لكنه غادر منصب الناطق الرسمي وخرج من تشكيلة المكتب السياسي خلال آخر مؤتمر عام للحزب وانذوى بعدها عن الإعلام.