سودانايل:
تواصلت اليوم ٢٦ يونيو المظاهرات المطالبة بالحكم المدني وسقوط العسكر والجنجويد في العاصمة معظم مدن السودان حيث سيّر مواطنو مدينة سنجة كوكبا تم توزيع قصاصات من خلاله تدعو فيه المواطنين للمشاركة في مواكب ٣٠ يونيو
وفي سنار نظم مواطنوها مخاطبات ومواكب جماهيرية بالسوق للإعلان عن مواكب ٣٠ يونيو
وفي الولاية الشمالية مدينة كرمة ، خرج اليوم ٢٦ يونيو المواطنون في مظاهرات هادرة تندد بمجزرة القيادة وتطالب بالحكم المدني.

أما في ولاية كسلا في سير المواطنون موكبا ضخما نهار اليوم ولكن بكل اسف تم الاعتداء عليه بعنف بواسطة قوات تابعة للجيش وقد اصدر تجمع المهنيين السودانيين بكسلا بيانا جاء فيه: (في ظاهرة خطيرة ولا تبشر بخير اعتدت قوات من الجيش على موكب اليوم بالموقف العام بسوق كسلا. إننا نأسف لهذا الفعل الشنيع الذي لم نعهده من قوات شعبنا المسلحة المناط بها حماية الشعب. تأتي هذه الظاهرة وثورتنا تستعد لمرحلة جديدة في طريق نصرها القادم متمثلا بمليونية 30 يونيو. إننا في تجمع المهنيين نستنكر مثل هذه الأفعال المشينة المتمثلة في استخدام العنف الغير مبرر في مواجهة المتظاهرين السلميين وننبه ونذكر الشرفاء في قوات الشعب بدورهم الرائد في حماية المواطنين لا التعدي عليهم).
وفي الخرطوم اوضح تجمع المهنيين بقطاع الكهرباء بأن جهاز الأمن لازال يمارس أساليبه في القمع وتم اعتقال مجموعة من مهندسي وفنيي الشركة السودانية لتوزيع الكهرباء من داخل مباني رئاسة التوزيع بالرياض وسط أجواء من التخويف والترويع.

https://www.facebook.com/SdnProAssociation/videos/381135059177161/?epa=SEARCH_BOX