وصل الى برلين مساء اليوم الاربعاء ٥ ديسمبر ٢٠١٨ وفد من حركتي العدل و المساواة السودانية و تحرير السودان / ميناوي لتوقيع إتفاق ما قبل التفاوض مع الحكومة السودانية في العاصمة الألمانية برلين غدا الخميس ٦ ديسمبر ٢٠١٨، و بموجب هذا الاتفاق تلتزم الأطراف بالدخول في مفاوضات جادة و صادقة لمناقشة القضايا الجوهرية التي تشمل ايضا جذور الأزمة و معالجة إفرازات الحرب، و يسبق إستئناف التفاوض ، الوصول الى إتفاق لوقف العدائيات .


معتصم أحمد صالح
أمين الإعلام و الناطق الرسمي
برلين / ٥ ديسمبر ٢٠١٨

////////////////


تصريح صحفي من حركة / جيش تحرير السودان حول إجتماع برلين


وصل صباح اليوم الخميس الموافق 6 ديسمبر 2018م وفد من حركة / جيش تحرير السودان بقيادة رئيس الحركة القائد مني أركو مناوي مع وفد من حركة العدل والمساواة بقيادة رئيسها الدكتور جبريل ابراهيم إلي مدينة برلين "المانيا" للإجتماع بوفد الحكومة السودانية بغرض التوصل إلي "إتفاق قبل التفاوض" الذي يهدف إلي وضع ضوابط تلزم الأطراف للدخول لعملية تفاوضية بغية الوصول إلي سلام شامل ومستدام لمشكلة دارفور في إطار الحل السياسي الشامل للأزمة السودانية.
تود الحركة أن تنتهز هذه السانحة لتؤكد لعموم جماهير الشعب السوداني، خصوصاً النازحين واللاجئين الذين يعانون من ويلات الحرب، و لكل القوي السياسية السودانية ذات المصلحة في تحقيق وإشاعة السلام، وإحداث التغيير علي التزامها الكامل لعملية شاملة ذات مصداقية تؤسس وفقاً "لإتفاق إطاري" يخاطب كل القضايا التي تعتبرها هامة وأساسية لتحقيق السلام الدائم، كما تؤكد حرصها التأم وتمسكها الكامل علي ضرورة شمولية المشاركة في العملية التفاوضية.

الحركة تتوجه بالشكر للوسطاء ولكل أطراف المجتمع الدولي من المسهلين الذين ظلوا يبزلون جهوداً مضنية ويساهمون بفعالية من أجل إحياء عملية السلام لدارفور ولعموم السودان.

المجد والخلود لشهدائنا الأبرار
وعاجل الشفاء لجرحانا الأشاوس
والحريّة لآسرانا الأبطال الصامدين

محمد حسن هارون
الناطق الرسمي للحركة
6 ديسمبر 2018م