الخرطوم: الجريدة
كشف وزير المالية والاقتصاد الوطني محمد عثمان الركابي، عن تشكيل لجنة عليا برئاسة رئيس مجلس الوزراء لمتابعة تمويل الموسم الزراعي، وكشف عن إصدار المالية لخطابات ضمان لكل التمويل المطلوب من وزارة المالية للموسم.
وأقر الركابي خلال حديثه في البرلمان أمس، بوجود مشكلة في توفير مدخلات الإنتاج، وقال إن الشخص الذي وقع عليه العطاء (نط في آخر لحظة)، ولفت إلى أن الوزارة أجرت ترتيباً فيما يخص الأمر مع القطاع الخاص.

وزير النفط يقر بتسرب وقود الزراعة للسوق السوداء
أقر وزير الدولة بالنفط سعد الدين البشرى، بتسريب الوقود المخصص للزراعة إلى المؤسسات الخدمية والسوق السوداء، وأشار إلى وجود هجمة سوداء على النفط. كما أقر بوجود فشل جزئي في بداية الموسم.
ولفت الوزير إلى وجود تهريب في حصة الولايات من الوقود للموسم الزراعي، وكشف عن قرار صادر عن مجلس الوزراء بوقف الإمداد عن المشروعات، وأوضح أن الوزارة تلقت عدة شكاوى من بعض المشروعات الصغيرة بسبب عدم وصول الجازولين، وأرجع ذلك لترتيبات الولايات. وكشف عن وجود مشاكل حقيقية بسبب عدم وجود سعات تخزينية بالولايات فضلاً عن مشاكل في نقل الجازولين، وقال في البرلمان أمس، إنه قادم من عزاء بكبوشية شاهد أكثر من 20 برميل وقود على مرمى ومسمع من الناس في الطريق العام، وفي الوقت ذاته هاجمه البرلماني مبارك النور بقوله دي مسؤولية الحكومة؟. وتابع الوزير مخاطباً النواب: "أنا جيتكم ووريتكم الحاصل اتكلمت معاكم بوضوح". وخاطب الوزير البرلماني مبارك: "أنت زول رقيب بتحاسب الوزارء بتمشي القضارف ما بتقبض على السماسرة والمهربين ولا تشتكي". وذكر أن سلوك المواطنين خاطئ في التعامل مع الأزمة، وأضاف: "الحكومة لا تعمل بمعزل عن المواطن والمواطن يجب أن يقوم بدوره"، وزاد: "الأزمة دي لو في أي بلد آخر كان قصمته"، وقال للنواب: (لو بتعتبروا الأزمة أزمة اقتصادية فقط تكونوا طلعتوا بره اللعبة والأزمة هدفها قصم ظهر السودان ولو عايزين تعرفوا أكتر من كده بوريكم).

الزراعة تكشف عن مشكلة سيولة ووقود تواجه الموسم الزراعي
أقرت وزارة الزراعة والبنك الزراعي، بوجود مشكلة في السيولة والوقود تواجه الموسم الزراعي.
وقال وكيل وزارة الزراعة خلال اجتماع اللجنة الاقتصادية بالبرلمان أمس إن المشكلة التي تواجههم الآن وقود كان منساب حتى تاريخ 28 يونيو وحتى الآن استلموا 101 ألف و789 طن يمثل من المطلوب للتحضير فقط 37% من المطلوب.
وفي السياق كشف ممثل البنك الزراعي، أن حجم تمويل الموسوم الزراعي حتى تاريخ 30 يونيو بلغ مليار و150 مليون جنيه منها 850 مليون للمنتجين و 300 مليون لوزارة الري لتأهيل المشاريع المروية. وأقر بوجود مشكلة في السيولة للمزارعين وقال إن المزارعين عايزين كاش.


وزير الزراعة يتهم مواطني القضارف بتخزين الوقود فوق منازلهم
اتهم وزير الزراعة عبد الله سليمان مواطني القضارف بتهريب وتخزين براميل الوقود على أسقف منازلهم، الأمر الذي أثار جدلاً خلال اجتماع لجنة الشؤون المالية والاقتصادية بالبرلمان أمس.
وقال وزير الزراعة: "أتمنى ألا يقع حريق بالقضارف حتى لا تحترق بسببه براميل الوقود المخزنة بأعلى المنازل، وتابع: "اطلعوا فوق المنازل ستجدون براميل من الوقود"، ووصف ذلك بالمخجل.
من جهته هاجم النائب المستقل عن دائرة القضارف مبارك النور وزير الزراعة وحمله المسؤولية حول تهريب النفط، ورد على تصريحات الوزير بقوله إنها مسؤولية الحكومة.
/////////////