أمريكا 15/2/2009م.
  بقلوب ملؤها الحزن والأسى تنعى رابطة جبال النوبة العالمية بالولايات المتحدة الأمريكية شعب جبال النوبة/ جنوب كردفان والمهمشين بصفة عامة فى  وفاة الشهيد الباشمهندس/ عثمان عبدالله تيه الذى إستشهد إثر حادث حركة مؤلم بين الديبيبات والدلنج فى طريقة من الخرطوم الى كادقلى فى يوم السبت الموافق 15/2/2009م لحضور إجتماع مجلس تحرير الحركة الشعبية بالولاية ( المكتب السياسى) الذى كان مزمع عقده يوم الأحد الموافق 15/2/2009م بكادقلى
 كان برفقة الفقيد كل من الاستاذ/ نيرون فلب أجو الرئيس المناوب لمفوضية التقويم والتقدير بالولاية وهو بحالة جيدة و الاستاذ/ إدريس ناجى اغبش عضو مجلس التحرير والذى أصيب بكسر خفيف بجانب آخرين
الرابطة العالمية إذ تنعى الشهيد الباشمهندس/ عثمان عبدالله تيه فإنها تؤكد أن جبال النوبة/ جنوب كردفان قد فقدت مناضلا جسورا كان مثالا للتواضع والتفانى فى العمل بتجرد ونكران ذات وصبر وثورية. ورغم ما تعرض له من ملاحقات من طغمة الجبهة الاسلامية و فصله من عمله فيما سمى بالصالح العام منذ العام 1989م، إلا أنه لن يلين ولم ولن تنكسر  عزيمته رغم ما مر به من تشريد هو واسرته. فقد كان الشهيد أحد المؤسسين العظام لتنظيم كومولو السرى آنذاك بل أحد الذين وضعوا القرار الثورى لإنضمام أبناء جبال النوبة للعمل الثورى المسلح بالحركة والجيش الشعبى لتحرير السودان الذى حمله الشهيد القائد/ يوسف كوه مكى وقابل به الشهيد الدكتور/ جون قرن. الشهيد يعتبر أحد الكوادر الكبيرة التى قادت العمل السياسى فى الاقليم عبر الحزب القومى والحركة الشعبية لتحرير السودان
للفقيد الرحمة ولاسرته ورفاقه الصبر والعزاء